د. أنس الفارس

د. أنس الفارس

نائب رئيس معاهد البحوث، مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية

يشغل حاليًا منصب نائب رئيس معاهد البحوث، مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية. أسس البرنامج المشترك لمراكز التميز مع جامعات عالمية رائدة، وكذلك مركز النظم الهندسية المعقدة في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية ومعهد ماساتشوستس التقني، وكذلك مركز دعم القرار في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وبوينج. كما عهدت إليه مهام صياغة الاستراتيجيات الوطنية للبحوث والتطوير في المملكة بما في ذلك الاستراتيجية الوطنية للنهضة الصناعية الرابعة؛ والفارس أستاذ مشارك في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وأستاذ زائر في معهد ماساتشوستس التقني، ومنضّم حالياً لمعهد البيانات والنظم والمجتمع، وللعديد من المجموعات البحثية في معمل الوسائط التابع لمعهد مساتشوستس التقني في مجالات التصميم، والمدن الذكية والهندسة الاستراتيجية. وتشمل خبرة د. الفارس واهتماماته البحثية مجالات متعددة في تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وتحليلات البيانات الضخمة، ومنهجية التحليل متعدد التخصصات للحصول على أفضل النتائج والخروج بتصاميم جديدة ومبتكرة. يتركز عمله الحالي في تطوير نماذج المحاكاة المتكاملة لتخطيط المدن الذكية ونظم البنية التحتية الكبرى. تدرّب في العديد من التخصصات كالعمارة المدنية والهندسة وعلوم الكمبيوتر؛ وحصل على درجة الماجستير في تكنولوجيا البناء، ثم ماجستير في العلوم في دراسات التصميم مع التركيز على نظم التصميم الحاسوبية من جامعة بنسلفانيا، ودرجة الماجستير في العلوم من مركز الهندسة الحاسوبية التابع لمعهد ماساتشوستس التقني والدكتوراه في التصميم المرتكز على الحوسبة.

الملخص: منصّات المدينة الذكية للتخطيط التشاركي

تشهد العديد من المدن في المملكة العربية السعودية نمواً مضرداً نتيجة لعدة عوامل كالنمو السكاني الطبيعي، والتحضر، والهجرة، والتي تشكل قوة دافعة لنمو وتحوّل المدن بطرق مختلفة.  ومن المتوقع أن يتضاعف عدد سكان المملكة الحالي البالغ 30 مليون نسمة في العقود القليلة القادمة، مما يشكل عبئاً على البنية التحتية للمدن، وبالتالي يصبح معوّقاً رئيساً للتنمية الاجتماعية والاقتصادية ومزاولة الأنشطة اليومية.  يقتضي ذلك أن يكون هناك تخطيط أفضل للمنظومات المتداخلة في المدن، والتفاعل بين السكان والتكنولوجيا والخدمات. وفي منصة "سيتي داينامكس"، نستكشف هذه المنظومات وتفاعلاتها من خلال تطوير نماذج المحاكاة لسلوكيات النظم المعقدة لشبكات البنية التحتية للمدن وترابطاتها لمساعدة أصحاب المصلحة في تصور السيناريوهات المستقبلية، حيث تسهّل المنصة عمليات صنع القرار التشاركية بين العديد من أصحاب المصلحة، وتستوعب التفاعلات المعقدة والأبعاد والآثار المترتبة على قرار أحد أصحاب المصلحة على متطلبات الآخرين.

د. أنس الفارس